.... الموقع قيد الانشاء close
|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|العبادي: سنتخذ خطوات للحفاظ على وحدة العراق في مواجهة الاستفتاء|نائب تركماني: مجلس النواب العراقي يعتزم مناقشة حل مجلس كركوك|مصدر بالاتحاد الوطني: الاستفتاء لن يقام بالمناطق المتنازع عليها بعد ضغوط من سليماني|رئيس الوزراء التركي: الرد على استفتاء كردستان سيكون سياسياً ودبلوماسياً واقتصادياً|

الوكالات

(0) التعليقات - (5984) القراءات

صحف اليوم تركز على سيطرة داعش على ناظم الثرثار وتتحدث عن مطالبات باقالة وزير الدفاع

تركمان نيوز - بغداد / ركزت الصحف الصادرة في بغداد صباح اليوم الاحد ، السادس والعشرين من نيسان ، على سيطرة داعش على ناظم الثرثار ، وتناولت بالخبر والتحليل اسباب ذلك وتداعياته وآثاره ، وتحدثت عن مطالبات باقلة وزير الدفاع.

صحيفة / الزوراء / التي تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين قالت ، بحسب روايات النواب ، ان القوات العسكرية التي تتمركز في ناظم الثرثار كانت محاصرة منذ 10 ايام ولم تقدم لها قيادة عمليات الانبار اي اسناد جوي او تعزيزات عسكرية. 

 

ونقلت عن عضو لجنة الامن والدفاع البرلمانية النائب صباح الساعدي ، قوله :\" ان النواب سيطلبون استيضاحات عن عدم اسناد القطعات المحاصرة التي صمدت في اشرس مواجهة شهدتها معارك الانبار الاخيرة \". 

 

واضاف :\" ان المعلومات التي توفرت لدى اللجنة تفيد بان المعركة استمرت 6 ساعات ، منذ الساعة الثالثة بعد الظهر حتى الساعة التاسعة مساء الجمعة ، استخدم فيها داعش 7 مركبات وآليات مفخخة واكثر من 100 ارهابي ، يرتدي اغلبهم احزمة ناسفة اقتحموا مداخل الثكنة بتفجير المركبات \". 

 

واضافت الصحيفة :\" ان عضو اللجنة النائب عباس الخزاعي حمل القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والقيادات العليا المعنية بالملف الامني في الانبار مسؤولية هذه المجزرة بفعل سوء الادارة \". 

 

وقال الخزاعي ، حسب / الزوراء / : \" ان القيادات العليا لاتسمع لتوصيات ونصائح اللجنة النيابية ولايتم التشاور بين وزيري الدفاع والداخلية واللجنة بشأن حركة القطعات وإعادة نشر القوات .وان وزيري الدفاع والداخلية يتخذان قرارات ارتجالية ويعتمدان على اعلام مضلل لنقل حقائق مشوهة ومعلومات غير صحيحة عن مايحصل في جبهات القتال\". 

 

اما صحيفة / الدستور / فقد تحدثت عن تصاعد المطالبات باقالة وزير الدفاع خالد العبيدي بسبب ما حدث في الثرثار . 

 

ونقلت قول النائبة عالية نصيف :\" ان هذه المجزرة المروعة التي استشهد فيها اكثر من خمسين فرداً من قواتنا المسلحة والحشد الشعبي وابناء العشائر بمنطقة حوض الثرثار ، كان من الممكن تفادي حصولها فيما لو تدارك الموقف وزير الدفاع وارسل امدادات للقوات الموجودة هناك بشكل عاجل \"، داعية العبيدي الى تقديم استقالته. 

 

واضافت نصيف، حسب / الدستور / :\" ان طيران التحالف الدولي كان غائباً تماماً عن المشهد ، رغم الاخبار التي تم تداولها قبل ايام من المجزرة عن الوضع في حوض الثرثار \".وشددت على ضرورة قيام وزير الدفاع بتقديم استقالته واعتذاره لعوائل الشهداء الذين اخفق في انقاذهم. 

 

وذكرت الصحيفة ان الحشد الشعبي حمل ، وزير الدفاع حصراً ، مسؤولية مجزرة الثرثار، مطالباً لجنة الامن والدفاع النيابية باستدعائه وفتح تحقيق عاجل عن المجزرة ، داعياً الى الضغط لتشكيل رأي عام حول هذه المجزرة . 

 

فيما نقلت عن نائب رئيس مجلس محافظة الانبار فالح العيساوي :\" ان الوضع الامني في تلك المنطقة يشوبه الغموض \". 

 

اما صحيفة / المشرق / فقد تناولت الاثار المحتملة والاخطار المترتبة على سيطرة داعش على ناظم الثرثار . 

 

وقالت بهذا الخصوص :\" قرع خبراء ستراتيجيون جرس الانذار من خطورة سيطرة داعش على نواظم بحيرة الثرثار خشية اقدامه على تفجيرها واغراق اجزاء واسعة من المنطقة الغربية ومن العاصمة بغداد ايضا\". 

 

ونقلت / المشرق عن خبير مائي :\" ان للثرثار مجموعة من النواظم التي تعد اهدافا ستراتيجية تقتضي مصلحة البلاد العليا ابقاءها في منأى عن اي خطر وتحت اي ظرف كان \". 

 

وافادت مصادر عسكرية من ميدان القتال في الانبار ، حسب الصحيفة :\" ان بعض مسؤولي الحكومة والضباط في العمليات المشتركة والفرقة الاولى في الجيش العراقي قدموا معلومات غير صحيحة الى القيادات العليا عن الوضع في ناظم تقسيم التابع لناظم الثرثار، الامر الذي مكن عناصر داعش من الاستحواذ على الناظم بعد ان شنوا هجوما واسعا بالسيارات المفخخة عليه ، ما ادى الى سقوطه واستشهاد عدد من الجنود وجرح 20 آخرين \". 

 

واضافت انه :\" خلال عمليات مباغتة سبقتها عمليات كر وفر ، تمكن التنظيم الارهابي من محاصرة عشرات الجنود ومعهم اعداد من مقاتلي الحشد الشعبي ، وقتلهم قرب بحيرة الثرثار ، الامر الذي عده مراقبون مجزرة جديدة تضاف الى المجازر التي ارتكبها تنظيم داعش \". 

 

وفي معرض حديثها عن سيناريو سقوط ناظم الثرثار بيد تنظيم داعش ، ذكرت صحيفة / الصباح الجديد / :\" ان عملية الاقتحام بدأت بتفجير عجلة مفخخة كبيرة “صهريج” يقودها انتحاري استغل تجمع تعزيزات عسكرية وصلت إلى محل الحادث \"، لافتة الى :\" ان الهجوم اسفر عن استشهاد 8 من كبار قادة الفرقة الاولى التابعة للجيش\". 

 

ونقلت الصحيفة عن مصادر ، لم تسمها :\" ان الوحدة العسكرية المتمركزة في ناظم الثرثار كانت ضعيفة التجهيز وتعاني من نقص في اعداد مقاتليها . وان هذه الوحدة ناشدت كثيراً لدعمها، وحصلت هناك انسحابات غير متوّقعة في صفوف الجنود تحت تأثير هجمات متكررة لعناصر تنظيم داعش \". 

 

واكدت المصادر ، حسب الصحيفة :\" ان المنطقة التي توجد فيها الوحدة معزولة عن بقية المقرات العسكرية، كما لم تحصل علـى دعـم مـن العشائـر الموجـودة هنـاك \". 

 

واشارت الى :\" ان قائد الفرقة الاولى تولى مسؤولية ايصال دعم الى الثرثار على رأس قوة عسكرية وتوجه بعجلاته الى الناظم ، واستغل تنظيم داعش لحظة دخول القوة الداعمة من جهة، وانسحاب الجنود من جهة اخرى، وارسل عجلة كبيرة مفخخة (صهريج) الى مقر الناظم ، وقد حاول عدد من الجنود ايقاف الصهريج باطلاق النار عليه، لكنهم عجزوا عن ذلك، ففجر الانتحاري نفسه وسط القوات العسكرية \". 

 

من جانبه ذكر زعيم عشيرة البو فهد، رافع الفهداوي، حسب / الصباح الجديد /، انه لا توجد حتى الان احصائية لعدد ضحايا مجزرة الثرثار لكنهم تجاوزوا الـ 100 شهيد ./انتهى

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4