.... الموقع قيد الانشاء close

الثقافة

(0) التعليقات - (5540) القراءات

ملتقى قحطان الهرمزي في كركوك

تركمان نيوز - كركوك - حسن عبو

أقام اتحاد أدباء وكتاب كركوك ملتقى قحطان الهرمزي الخامس يوم الخميس الماضي  في مقر الاتحاد في كركوك استذكاراً للأديب الهرمزي في ذكرى وفاته.
استهلت الجلسة الثقافية بقراءة سورة الفاتحة على أرواح شهدائنا الأبرار، ثمّ  تحدث رئيس اتحاد أدباء وكتاب كركوك محمد خضر الحمداني عن الراحل وسيرته الذاتية والأدبية، واصداراته في الشعر والقصة والمسرح، قائلاً إنّ قحطان نجاتي علي الهرمزي من مواليد 1936 كركوك، أكمل دراسته فيها، وهو أحد أعمدة الأدب التركماني الحديث الذي سجل تاريخه الثقافي بقلم ناصع .  بدأ بنشر المقالات النقدية والدراسات الأدبية والقصص والقصائد ثمّ طبع أوّل أعماله الشعرية في اللغة العربية ( نخب العالم المنهار) وتلته (أيام شديدة البؤس) ومجموعة باللغة التركمانية (الخروج من الجنة رغبة) والمجموعة القصصية (كسيح أمام المرقص) ومجموعة قصائد (صفا نازية) ومجموعة مسرحية حملت عنوان (قارب في صحراء). أثبت وجوده وحضوره في المهرجانات العراقية والعربية والعالمية مثل (مهرجان المربد) ومهرجان فضولي.
ولقحطان الهرمزي أوّل رئيس لاتحاد أدباء التركمان في العراق وأيضاً كان حلقة الوصل والتواصل بين الأدب التركماني والأدب العربي. وهو أول من كتب النقد المسرحي كان قحطان الهرمزي عام 1957 في مجلة السينما عن مسرحية ( تؤمر بيك ) تمثيل علي السعيدي وعصمت نجاتي وجوان يوسف وآخرين وهو أيضاً صاحب أول مجموعة مسرحية مطبوع باللغة العربية لكاتب تركماني صدرت بعد الاحتلال .
 وأخيراً وفي عام 2009 أغمض عينيه في تركيا غريباً عن العراق الذي أحبه.
هذا وحضر الملتقى جمع من المثقفين والشعراء الذين صدحت حناجرهم بالقصائد، ومنهم: منور ملاحسون ونرمين طاهر بابا وبصيرة تسنلي واكاكئي زادة واشرف داغلي وسالم النجم ومحمد سيد بيرام ومهند مهدي وموشي بولص وعبد الستار اسماعيل وأحمد البشيري ومحمد الخطاط.
 
 ويذكر انّ ملتقى الهرمزي يقام منذ عام 2011 في نيسان ذكرى وفاته.

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4