.... الموقع قيد الانشاء close

المقالات

(0) التعليقات - (5401) القراءات

بانكي مون يرتكب جريمة بحق التركمان في العراق


بقلم عمر حسين بك اوغلو

اليوم خلال القاء الامين العام للأمم المتحدة السيد بانكي مون كلمة خلال حضوره في جلسة مجلس النواب ارتكب جريمة كبرى بحق المكون التركماني في العراق بعدم ذكر مأساة ما حصل للمكون التركماني في تازة خورماتو نتيجة استهدافها بالأسلحة الكيمياوية من قبل عصابات داعش الاجرامية حيث دافع عن جميع مجازر الاقليات واستنكر جميع التفجيرات التي حصلت بالعراق لكنه لم يستنكر ويتطرق الى مجزرة تازة خورماتوا التي اصيب بها اكثر من 2600 مواطن تركماني واستشهد فيها ثلاثة اطفال جراء تسممهم بغاز الخردل السام وان الناحية اعتبرت كمنطقة منكوبة.

 

اهذه هي المبادئ الانسانية التي تدعوا اليها الامم المتحدة ؟ مع الاسف الشديد نتأسف جدا لتمييزكم العنصري المستمر بحق التركمان رغم انكم تدعون بالدفاع عن جميع الشعوب والأمم و ان مجزرة تازة خورماتو التركمانية هي ليست باقل من مجزرة هيروشيما التي حصلت في اليابان فالانسان هو ذاته المستهدف وان قل او كثر العدد ولكن انسانية وضمير هذه المنظمة الدولية قد ماتت لعدم اهتمامها بما تعرض له المكون التركماني في العراق لذلك سكتم عنها ولم تنددوا بها لحد الان فنحن التركمان ندين ونشجب سكوت الامم المتحدة وندعوها الى الاعتذار من الشعب التركماني وعلى منظمات حقوق الانسان التركمانية والعراقية ان تستنكر هذا الخطاب احتراما لعوائل شهداء وجرحى اهالي تازة خورماتو التي ضاعت حقوقهم ولا يزال المجتمع الدولي ساكت على هذه الجريمة البشعة ولم يندد بها.

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4