.... الموقع قيد الانشاء close
|المندلاوي: التركمان يؤكدون دعمهم الكامل لمشروع التعايش السلمي في العراق ما بعد داعش|إنقاذ التركمان: تحويل تلعفر وطوز خورماتو الى محافظتين مشروع نعمل عليه منذ سنوات|نائب يكشف عن توافق ثلاث دول لتكون كركوك تركمانية وطوزخورماتو وتلعفر محافظتان|البدء بترويج معاملات العودة لنازحي تلعفر|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|

أخبار عربية ودولية

(0) التعليقات - (7781) القراءات

أحداث تازة خورماتو الكيمياوية في أروقة البرلمان الدنماركي

تركمان نيوز| بعد استهداف تنظم داعش الارهابي اهالي ناحية تازة خورماتو التركمانية بالأسلحة الكيمياوية فقد اجتمعت الهيئة الادارية لجميعة الصداقة الدنماركة التركمانية في يوم الخميس الموافق 17 / 3 / 2016 وقررت حينها نقل وقائع المظالم التي يعيشها الشعب التركماني في تلك الناحية الى المحافل الدولية وعليه فقد تم اجراء اتصالات مكثفة في الخصوص اعلاه مع الجهات الدنماركية الرسمية وتم تحديد موعد من قبل البرلمان الدنماركي مع أعضاء النواب في قسم العلاقات الخارجية لتاريخ يوم الثلاثاء الموافق 26/4/2016. حضر الاجتماع وزير الخارجية الدنماركية وعدد من اعضاء النواب وتم مناقشة أحداث تازة خورماتو الكيمياوية مع اعضاء جمعية الصداقة الدنماركية التركمانية على اثر هذه الهجمة الكيمياوية التي راحت ضحيتها 6912 مصاب مع العشرات من الشهداء جراء الاسلحة الكيمياوية، وخلال الاجتماع سلم سكرتير الجمعية السيد مؤيد ترزي اوغلو كافة الملفات الحقوقية والتقارير الرسمية ذات العلاقة وتم مناقشته مع الوزير والنواب الدنماركيين بشكل ايجابي. ومن جانب اخر فقد قدم مسؤول علاقات جمعية الصداقة الدنماركية التركمانية السيد سنان حسين شرحاً وافراً لما يعانيه الشعب التركماني من المظالم والتطهير العرقي والتي مازالت مستمرة لحد هذا اليوم وعن الأوضاع المأساوية التي تمر به الشعب التركماني خصوصاً بعد سيطرة التنظيم الإرهابي داعش للمناطق التركمانية منذ حزيران عام 2014. هذا وفي نهاية الاجتماع وعد أعضاء البرلمان الدنماركي في نقل معاناة الشعب التركماني الى اروقة المحافل الأوربية والحكومة الدنماركية للحد من التطهير العرقي للمكون التركماني في العراق.

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4