.... الموقع قيد الانشاء close

تقارير وتحقيقات

(0) التعليقات - (3882) القراءات

سعيد اللافي المطلوب للحكومة بتهمة "الإرهاب" يمثل العراق في مؤتمر صحفي حول «محاولة الانقلاب والحفاظ على الشرعية» في إسطنبول

تركمان نيوز - تحقيق| ظهر المتحدث الرسمي باسم ساحة اعتصام الرمادي سعيد اللافي، اليوم الخميس، في مسجد الفاتح بمدينة إسطنبول في مؤتمر صحفي تنظّمها تركيا بإشراف “الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين” على الرغم من أنه ملاحق من قبل الحكومة العراقية بتهمة "الإرهاب"، مؤكدين أن “الاتحاد يحرم ما جرى في تركيا كما حرم المحاولة الانقلابية في مصر واليمن”.

وجاء في البيان الذي تلاه الأمين العام للاتحاد، علي محي الدين القرة داغي، خلال المؤتمر الصحفي  تابعته وكالة «تركمان نيوز»، “تابع العلماء مع شرفاء العالم الحر ما يجري في تركيا لتنفيذ مؤامرة عليها وعلى للأمة الإسلامية لكن الله سلم ورد المجرمين بغيظهم لم ينالوا خيراً”.

 

وأضاف، “يتوجه العلماء إلى الحكومة التركية والشعب التركي وإلى الشرفاء العالم بالتهنئة بهذا النصر المتمثل بالقضاء على هذه المؤامرة الكبيرة ” مثمناً ” دور الأحزاب التركية ورباطة جأش الحكومة التركية لإفشال هذه المؤامرة وكل المؤسسات للحفاظ على الشرعية”. 

وأشاد “القره داغي” بدور المساجد الذي كان بارز جداً في مواجهه الانقلاب العسكري موجهاً تحية لرئاسة الشؤون الدينية التركية التي أعادت دور المساجد في دعمها للشعب لمواجهه التحديات.

 

ودعا المؤتمر الذي شارك فيه اللافي "الشعب التركي رفض أى صوت يدعو للتحالف مع الانقلاب، لإن هذا محرم شرعاً حتى لو ادعى أصحاب هذه الأصوات الاسلام (وفقاً للبيان)".

 

وكان اللافي قد اختفى عن الظهور في العراق وخصوصا على منبر ساحة الاعتصام في الرمادي منذ أكثر من شهر بعدما أصدرت الحكومة العراقية قرارا بإلقاء القبض عليه مع المتحدث باسم اللجان الشعبية لساحة الاعتصام الشيخ قصي الزين والقيادي في التظاهرات محمد ابو ريشة بتهمة الإرهاب على خلفية مقتل خمسة من الجنود العراقيين في الأنبار بالقرب من ساحة الاعتصام على يد مسلحين.

 

وكانت قيادة عمليات الانبار خصصت، في الـ30 من نيسان 2013،، مكافاة مقدارها 100 مليون دينار لمن يلقي القبض المتحدث الرسمي باسم ساحة اعتصام الرمادي سعيد اللافي لاتهامه بقتل خمسة جنود قرب ساحة اعتصام الرمادي.

وشهدت مدينة الرمادي، في الـ27 نيسان 2013، مقتل اربعة جنود وصابة خامس يعتقد "انهم كانوا في إجازة" بعد ان كمن لهم مسلحون قرب ساحة اعتصام الرمادي.

كما جددت عرضها في، (2 ايار 2013)، عرضها مكافاة مقدارها 100 مليون لمن يلقي القبض على كل من اللافي والزين ومحمد ابو ريشة واكدت تخصيص 50 مليون دينار لمن يدلي بمعلومات تساعد على ألقاء القبض عليهم لاتهامهم بقتل الجنود الخمسة قرب ساحة الاعتصام قبل ستة أيام.

ويذكر أن الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يضم أكثر من 100 ألف عالم من علماء المسلمين وأكثر من 67 جمعية من بينها المجلس الاسلامي السوري “الذي يضم 40 رابطة”، وهيئة شرعية، ورابطة علماء المسلمين، ورابطة أهل السنة، وهيئة علماء السودان، ورابطة علماء المغرب العربي الإسلامي، و جبهة علماء الأزهر، و هيئة علماء المسلمين في العراق. 

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، في وقت متأخر، من مساء الجمعة الماضي (١٥ تموز ٢٠١٦)، محاولة انقلابية فاشلة ضد تركيا ورئيسها أردوغان، نفذتها عناصر محدودة من الجيش مِن انصار فتح الله غولن، حاولوا خلالها قطع الطرق الحيوية والسيطرة على المنشآت الاستراتيجية والمهمة، بمساعدة طائرات من سلاح الجو التركي./انتهى 

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4