.... الموقع قيد الانشاء close
|المندلاوي: التركمان يؤكدون دعمهم الكامل لمشروع التعايش السلمي في العراق ما بعد داعش|إنقاذ التركمان: تحويل تلعفر وطوز خورماتو الى محافظتين مشروع نعمل عليه منذ سنوات|نائب يكشف عن توافق ثلاث دول لتكون كركوك تركمانية وطوزخورماتو وتلعفر محافظتان|البدء بترويج معاملات العودة لنازحي تلعفر|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|

أمن

(0) التعليقات - (6674) القراءات

فرقةُ العبّاس تُرسل قوّة دفاعيّة الى ناحية آمرلي وتؤكّد أنّ أمنها خطٌّ أحمر لا نسمح بالعبث به

تركمان نيوز - امرلي

أعلنت قيادةُ فرقة العبّاس القتالية عن إرسال قوّات من أصنافها المدرّعة والدفاعية والصاروخية والنخبة (قوّات الغضب) والفرقة التكتيكيّة الى ناحية آمرلي في محافظة صلاح الدين لغرض ترصين الوضع الدفاعيّ فيها، مبيّنةً "أنّ أمن آمرلي خطٌّ أحمر لا نسمح بالعبث به إطلاقاً".
وأضافت: "إنّ دخول تلك القوّات تمّ بالتنسيق مع القوّات الأمنية الحكومية وقوّات البيشمركة المتواجدة في كركوك، جاء هذا بعد تعرّض مدينة آمرلي في الأيام السابقة الى عدّة هجمات إرهابية أسفرت عن استشهاد عدّة أبطال من القوّات الأمنية والحشد الشعبيّ".
في المقابل أوضحت قيادة الفرقة "أنّها قد اختارت قصبة البشير وناحية آمرلي نقطتي انطلاق للقوّات المستعدّة للمباشرة في عمليات الشمال، خصوصاً بعد تعرّض المدنيّين في تلك المناطق الى انتهاكاتٍ وهم يناشدون بالإسراع في تحريرهم من قبضة عصابات داعش الإرهابية".
وكانت فرقة العبّاس القتالية قد أعلنت في وقتٍ سابق عن حصولها على موافقات رسميّة من الجهات الحكومية بالسماح لها بالمشاركة في تحرير المناطق الشمالية كالحويجة وتلعفر.
الجدير بالذكر أنّ المشرف العام للفرقة الأستاذ ميثم الزيدي أجرى في وقتٍ سابق خلال زيارته لكركوك سلسلة لقاءاتٍ مع القيادات الأمنية والحكوميّة في محافظة كركوك، حيث تناول معهم عدّة ملفّات مهمّة من بينها خطّة تحرير قضاء الحويجة ومقترباته، وقد أبدت القيادات الأمنية من جانبها ترحيباً وتفاعلاً مع دخول فرقة العبّاس(عليه السلام) القتالية الى هذا المحور حيث طالبوا الحكومة المركزية بالحثّ على الإسراع في ذلك.

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4