.... الموقع قيد الانشاء close
|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|العبادي: سنتخذ خطوات للحفاظ على وحدة العراق في مواجهة الاستفتاء|نائب تركماني: مجلس النواب العراقي يعتزم مناقشة حل مجلس كركوك|مصدر بالاتحاد الوطني: الاستفتاء لن يقام بالمناطق المتنازع عليها بعد ضغوط من سليماني|رئيس الوزراء التركي: الرد على استفتاء كردستان سيكون سياسياً ودبلوماسياً واقتصادياً|

أخبار التركمان

(0) التعليقات - (4060) القراءات

20 شاباً تركمانياً من تلعفر يشاركون في دورة لتطوير القابليات في إيران

تركمان نيوز _ ايران| افاد المتحدث الرسمي باسم مؤسسة انقاذ التركمان المهندس مهدي سعدون البياتي، الاحد، بان 20 شاباً تركمانياً من قضاء تلعفر في دورة إعلامية خاصة لتطوير قابلياتهم في الجمهورية الاسلامية في ايران.

 
 
 
وقال البياتي في حديث لـ«تركمان نيوز»، ان " 20 شابا تركمانيا من قضاء تلعفر شارك في دورة إعلامية خاصة لتطوير قابلياتهم في الجمهورية الاسلامية في ايران برعاية مؤسسة إنقاذ التركمان"، مضيفاً ان " الدورة انطلقت نهاية الأسبوع المنصرم وتستمر لثلاثة اسابيع، حيث يتلقى خلالها المشاركون محاضرات نظرية إلى جانب جولات ميدانية لعدد من الوكالات والقنوات الفضائية".
 
وتابع البياتي " استهلت الدورة من مدينة قم المقدسة وتنتهي بمشهد مروراً بطهران، بتلاوة آيات من الذكر الحكيم ثم ألقيت عدة كلمات ترحيبية من الجانب المضيف أكد أصحابها في مجملها على أهمية التواصل بين الشعوب والحرب الإعلامية التي لا تقل دورا عن الحرب العسكرية كما اشادوا بصمود الشعب العراقي وانتصاراته المستمرة".
 
واشار البياتي، " تشتمل الدورة على برامج ترفيهية وثقافية متعددة إلى جانب ورش عمل حول كيفية استخدام مواقع التواصل الاجتماعي بالشكل الأمثل".
 
واكد البياتي، "تأتي هذه الدورة التي هي الثالثة حيث سبقتها دورتين شارك فيها نحو 35 إعلاميا تركمانيا من كلا الجنسين برعاية مؤسسة إنقاذ التركمان وبالتعاون مع المؤسسات الإعلامية الإيرانية ضمن الإتفاقية الإعلامية التي أبرمتها مؤسستنا مع الجهات المعنية الرصينة في إيران"./انتهى 

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4