.... الموقع قيد الانشاء close
|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|العبادي: سنتخذ خطوات للحفاظ على وحدة العراق في مواجهة الاستفتاء|نائب تركماني: مجلس النواب العراقي يعتزم مناقشة حل مجلس كركوك|مصدر بالاتحاد الوطني: الاستفتاء لن يقام بالمناطق المتنازع عليها بعد ضغوط من سليماني|رئيس الوزراء التركي: الرد على استفتاء كردستان سيكون سياسياً ودبلوماسياً واقتصادياً|

أخبار التركمان

(0) التعليقات - (4412) القراءات

النجار يعلن عن تشكيل لواء 52 للحشد التركماني ضمن تشكيلات قيادة الحشد الشعبي في طوزخورماتو

تركمان نيوز- آمرلي| أعلن مسؤول الحشد الشعبي (قوة التركمان) في لواء (١٦) من محور الشمال يلماز النجار، السبت، تشكيل لواء الثاني (٥٢) ضمن الحشد التركماني تابعة لقيادة هيئة الحشد الشعبي.

وقال في كلمة له اثناء حفل تأبيني بمناسبة ذكرى أربعينية الشهيد التركماني البطل الحاج شاكر آمرلي، حضرته «تركمان نيوز»، انه "تم تشكيل لواء الثاني (لواء52) ضمن الحشد التركماني تابعة لقيادة هيئة الحشد الشعبي لمسك الارض في طوزخورماتو واطرافها والنواحي التابعة لها". 
 
واضاف النجار، ان " تشكيل اللواء 52 للحشد التركماني الى جانب اللواء 16 والذي أستلم مهامه الفعلية مؤخراً لمسك الارض في مناطق طوزخورماتو وضواحيها وصولاً الى ناحية العظيم بعد ان تم تحريرها من تنظيم داعش الارهابي".
 
وأوضح النجار، ان "التركمان الذين وقفوا صفاً واحداً بوجه الارهاب الداعشي باقون على عهدهم لله ورسوله وان دورهم في حفظ وحدة العراق وأراضيهم يشهد له التأريخ".
 
واكد النجار، أننا " نسعى لتشكيل لواء الثالث في الحشد التركماني و كل هذه الإنجازات هي ثمرة دماء الشهداء الحشد التركماني في ساحات القتال مع داعش". 
 
وذكر مصدر أمني وإعلامي مشترك في (١٥ /تموز/ ٢٠١٦)؛ "ان عبوة ناسفة انفجرت على قوات كتائب سيد الشهداء في قاطع الزنجيلية غربي ناحية امرلي تابعة لمحافظة صلاح الدين، أدت الى استشهاد آمر فوجهم الحاج شاكر آمرلي وأصاب ثلاثة المقاتلين التركمان اثناء قيامهم عمليّةٌ عسكريّة لتطهير المنطقة من تنظيم داعش الإرهابي".
 
وعُرف عنهم بمواقفهم الوطنية ودورهم الفعال والبطولي في كل عمليات التحرير التي جرت في اطراف ناحية آمرلي وقصبة بشير وغيرها وهم من أوائل الذين لبُّوا نداء المرجعية الرشيدة في الدفاع عن العراق والمقدسات والأعراض./انتهى 

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4