.... الموقع قيد الانشاء close
|المونيتور: حرب محتملة بين بغداد واربيل في المناطق المتنازع عليها.. التركمان وسط النار!|مؤسسة تركمانية: التركمان يرفضون الاستفتاء ويؤكدون ان كركوك ليست كردستانية|نائب تركماني يدعو وزير الداخلية للتدخل بكشف تداعيات حملة الاعتقالات التي تستهدف التركمان في كركوك|التنسيقية التركمانية تحذر من "خطورة" الاستفتاء الكردي وأثنت التحالف الوطني على استجابة مطالبها|داعش يرتكب مجزرة بشعة بحق اطفال تلعفر|مصدر : تلعفر تشهد انقلاباً واقتتالاً داخليا عقب اعلان بيان مقتل البغدادي|داعش يصدر بياناً يؤكّد فيه مقتل «اللبغدادي» ويلوح عن قرب اعلان اسم «خليفته الجديد»|مصدر نيابي يكشف اسماء مرشحي مجلس مفوضية حقوق الانسان مؤكداً ان التحالف الوطني اتفق على مرشح المكون التركماني|فرقة العباس القتالية تعلن تلقيها امر الاشتراك بعملية تحرير تلعفر|"هيومن رايتس ووتش" تتهم الإقليم الكردي بترحيل أسر إيزيدية قسرًا بسبب مشاركة اقاربهم في الحشد الشعبي|

أخبار العراق

(0) التعليقات - (2887) القراءات

يونامي تدعو العراقيين إلى "تسوية تاريخية" بين الطوائف

تركمان نيوز - بغداد

هنأت بعثة الأمم المتحدة في العراق (يونامي)، الأحد، العراقيين بمناسبة حلول عيد الأضحى، داعية إياهم إلى الانخراط في حوار جدي يفضي إلى "تسوية تاريخية" بين المكونات والطوائف، فيما اعتبرت أن مستقبل الشعب العراقي "يبشر بأيام مفعمة بالأمل".
وقال رئيس البعثة يان كوبيش في بيان اطلعت تركمان نيوز عليه، إنه يتقدم "بخالص تمنياته إلى المسلمين في أرجاء العراق بأن يكون عيد الأضحى مناسبة بهيجة يسودها السلام، وإذ نتمنى لكم السلام والازدهار في هذه المناسبة المباركة، لا يغيب عن بالنا الملايين من العراقيين الذين يكابدون ألوان المعاناة، بمن فيهم المقيمين في مخيمات النزوح أو أولئك الذين لا يزالون يرزحون تحت الحكم الاستبدادي لتنظيم داعش الإرهابي، كما لا تغيب عن بالنا الحاجة لبذل المزيد من أجل تخفيف معاناتهم".
 
 
وأضاف كوبيش "يحل العيد علينا مجددا بينما تواصل التفجيرات الإرهابية الجبانة ضرب العراق وينجم عنها سقوط العديد من الضحايا الأبرياء"، لافتا إلى أن "المزيد من العراقيين يفرون من ديارهم مع تقدم الحملة العسكرية لتحرير مزيد من المناطق من سيطرة إرهابيي داعش، مما يضيف أعدادا جديدة إلى الملايين من النازحين من قبل، إضافة إلى العديد ممن يعانون من آثار الأوضاع الأمنية والاقتصادية".
وتابع أن "المستقبل يبشر بأيام مفعمة بالأمل، وأن الحكومة العراقية تستعيد المناطق من تنظيم داعش على نحو مطرد، وتؤكد سلطة الدولة عليها"، مستدركا "لقد طالب العراقيون على نحو جلي بإصلاحات سياسية واقتصادية، وبوضع حد للفساد الذي يعيق بناء الدولة، وقد أظهروا صمودا مثيرا للإعجاب وأبدوا قوة عظيمة في مواجهة مقاصد الإرهابيين الشريرة الرامية لإشعال الفتن الطائفية".
وأردف كوبيش قائلا "ومن أجل الاستفادة من هذه الجهود والخطوات يتحتم على العراقيين الانخراط في حوار جدي يفضي إلى تسوية تاريخية بين المكونات والطوائف المتنوعة في البلاد، بروح تتسم بالتعايش والتسامح والتعاون والتي من شأنها أن تنقل العراق إلى آفاق المستقبل".

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4