.... الموقع قيد الانشاء close

الصحة

(0) التعليقات - (3512) القراءات

المؤتمر الطبي في تركيا يختتم فعالياته بتوصيات تشجع الإستفادة من الجانب التركي لدعم القطاع الصحي في العراق

تركمان نيوز- تركيا| اختتمت فعاليات المؤتمر الثاني للتضامن مع القطاع الصحي العراقي والذي عقد في رحاب مولانا جلال الدين الرومي بمدينة قونيا في دولة تركيا للفترة من ( ٢٣-٢٦) كانون الاول ٢٠١٦ وبمشاركة لجان الصحة من البرلمان العراقي واقليم كردستان والبرلمان التركي وممثلي وزارة الصحة ورؤساء الجامعات من الجانبين العراقي والتركي ونخبة من الاطباء العراقيين في المهجر والداخل.

 
وقال الدكتور علي اكرم عضو اللجنة التحضيرية في تصريح صحافي لـ«تركمان نيوز»، ان "الموتمر كان برعاية جمعية اطباء العراق خارج القطر وبجهود رئيسها الدكتور ايدن بياتلي وبالتنسيق العالي مع الجانب العراقي والتركي على مستوى البرلمان ووزارة الصحة والجامعات والمنظمات المدنية".
 
واضاف اكرم، "وهي رغبة من الاطباء العراقيين في المهجر لمساعدة العراق في تطوير القطاع الصحي العراقي والاستفادة من خبرات الدول المتقدمة في الطب وخصوصا تركيا".
 
واشار اكرم، "حيث تم تقديم العديد من البحوث والدراسات في هذا الجانب كما ابدى الاطباء العراقيين في المهجر رغبتهم بالمساهمة في دعم العراق صحياً وطبياً من خلال الخبرات والكفاءات الموجودة في خارج العراق".  
 
هذا وتم في المؤتمر مناقشة الواقع الصحي في العراق والسبل الكفيلة للإرتقاء به، خدمة للشعب العراقي مستفيدين من التجربة التركية من خلال ست جلسات بصورة مستفيضة واجمع المؤتمرون لغرض الإستفادة من الجانب التركي لدعم القطاع الصحي العراقي على التوصيات التالية:
 
١- تقديم الإستشارة للجانب العراقي لتشريع القوانين اللازمة لتحديث النظام الصحي العراقي كفصل القطاع العام عن الخاص والتأمين الصحي ومأسسة المستشفيات الأهلية.
٢- تقديم الدعم للجانب العراقي لتفعيل قانون حماية الأطباء المرقم( ٢٦) لسنة ٢٠١٣.
٣- مساعدة ودعم الجانب العراقي لتشريع قوانين حماية حقوق المرضى والكوادر الصحية.
٤- تنمية القطاع الصحي الخاص لإسناد القطاع العام من خلاف الإستفادة من التجربة التركية وبالإعتماد على معايير مهنية وفنية صرفة.
٥- تقديم الاستشارة ودعم بالخبرات التركية للجانب العراقي لتنظيم عملية استيراد وتسويق الأدوية في العراق.
٦- تفعيل التقنية المعلوماتية في كل مفاصل للقطاع الصحي من خلال الإستفادة من التجربة التركية المتطورة.
٧- مساهمة جمعية أطباء العراق خارج القطر للمساهمة في معالجة الكوارث الطبيعية والمصطنعة التي تحصل في العراق.
٨- مطالبة الحكومة التركية بالفقرات التالية:
ا- زيادة المنح والزمالات في الاختصاصات الطبية والصحية للطلبة العراقيين.
ب- دعم الأطباء العراقيين والكوادر الصحية العراقية من خلال الدورات المهنية للإرتقاء بالمستوى العلمي والمهني.
ت- تخفيض تكاليف علاج المرضى العراقيين بشكل عام مع تقديم التسهيلات اللازمة.
ث- تخفيض الأجور الدراسية للطلبة العراقيين.
ج- تسهيل منح سمة الدخول لتركيا للأطباء العراقيين.
 
٩- العمل والمساهمة الفعالة من قبل الجهات المشاركة في المؤتمر لتشجيع عودة الأطباء العراقيين من خارج العراق للمساهمة في دعم وتطوير القطاع الطبي والصحي.
١١- تشكيل لجنة لمتابعة التوصيات.
 
وفي الختام قدم المؤتمرون الشكر والعرفان للدولة التركية الجارة لمساهتمها الفعالة في علاج المرضى العراقيين والدعم الإنساني والعلمي للجانب العراقي.

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4