.... الموقع قيد الانشاء close
|المندلاوي: التركمان يؤكدون دعمهم الكامل لمشروع التعايش السلمي في العراق ما بعد داعش|إنقاذ التركمان: تحويل تلعفر وطوز خورماتو الى محافظتين مشروع نعمل عليه منذ سنوات|نائب يكشف عن توافق ثلاث دول لتكون كركوك تركمانية وطوزخورماتو وتلعفر محافظتان|البدء بترويج معاملات العودة لنازحي تلعفر|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|

أخبار التركمان

(0) التعليقات - (7171) القراءات

عاجل... مسؤول تركماني يكشف عن تسليم رئيس وزراء تركيا قائمة بأسماء الدواعش المتواجدين في تركيا

تركمان نيوز- بغداد| كشف رئيس مؤسسة انقاذ التركمان الدكتور علي اكرم البياتي، عن تسليم قائمة بأسماء الدواعش من تلعفر والمتورطين بقتل وتهجير الابرياء في تلعفر والموصل الى رئيس وزراء تركيا.

 
وقال البياتي في تصريح لـ«تركمان نيوز»، "خلال لقائنا مع رئيس وزراء تركيا بن علي يلدرم في بغداد سلمنا مايقارب 100 اسم لقيادات داعش من تلعفر المتواجدين في تركيا".
 
وأضاف البياتي، " هؤلاء الإرهابيون هم متورطون بقتل وتهجير آلاف الابرياء من التركمان والاقليات الاخرى في تلعفر والموصل بعد سيطرة تنظيم داعش على المحافظة في يونيو/ حزيران 2014 وهربوا الى تركيا بعد أن ضيّقت القوات العراقية الخناق عليهم داخل الموصل وأطرافها".  
 
وأكد البياتي، " إننا سنرفع دعوة قضائية ضدهم بإسم أهالي تلعفر والضحايا في المحاكم العراقية والدولية وننتظر من الجانب التركي تسليمهم الى العراق بأقرب وقت". 
 
ويذكر ان رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم وصل السبت 7 يناير/كانون الثاني الى العاصمة العراقية بغداد في إطار زيارة رسميّة والتقى كلا من الرئيس العراقي فؤاد معصوم، ورئيس الوزراء حيدر العبادي، ورئيس البرلمان سليم الجبوري، إلى جانب مسؤولين حزبيين، وسياسيين وعدد من قادة الرأي وممثلي تركمان العراق./انتهى

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4