.... الموقع قيد الانشاء close
|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|العبادي: سنتخذ خطوات للحفاظ على وحدة العراق في مواجهة الاستفتاء|نائب تركماني: مجلس النواب العراقي يعتزم مناقشة حل مجلس كركوك|مصدر بالاتحاد الوطني: الاستفتاء لن يقام بالمناطق المتنازع عليها بعد ضغوط من سليماني|رئيس الوزراء التركي: الرد على استفتاء كردستان سيكون سياسياً ودبلوماسياً واقتصادياً|

أخبار التركمان

(0) التعليقات - (2772) القراءات

توران: الشهداء التركمان نماذج وعناوين وحدة وتكاتف شعبنا النبيل


تركمان نيوز - كركوك

 

ادلى نائب رئيس الجبهة التركمانية العراقية النائب التركماني عن محافظة كركوك حسن توران بحديث في مناسبة الذكرى السابعة والثلاثين لقيام النظام البائد بإعدام كوكبة من رموز وقادة التركمان في 16 كانون الثاني سنة 1980 وهم الزعيم عبد الله عبد الرحمن والدكتور نجدت نورالدين قوجاق والدكتور رضا دامرجي ورجل الاعمال عادل شريف.

وقال النائب توران في معرض حديثه عن الذكرى بان "للشهداء التركمان منزلة عالية سواء في عليين عند رب العالمين او في قلوب ابناء الشعب التركماني في كل مناطق توركمن ايلي" . 

واضاف "سيظل يوم 166 كانون الثاني, يوم الشهيد التركماني، يوما خالدا في تاريخ الشعب التركماني النبيل, وان شهداء التركمان كانوا دوما نماذج وعناوين وحدة وقوة وتكاتف الشعب التركماني في عموم مدن وبلدان توركمن ايلي, وقد قدموا ارواحهم فداء على طريق خدمة التركمان متمسكين بالمبادئ السامية التي ضحوا من اجلها ووقفوا بشموخ في وجه سلطات النظام البائد التي حاولت بشتى الطرق محو الهوية القومية التركمانية" .

 

وأكد توران ان "دماء الشهداء كانت وستبقى شعلة نور نهتدي بها وسنبقى اوفياء لهم وللمبادى التي ناضلوا من اجلها لاثبات الوجود التركماني على طريق انتزاع كافة الحقوق المشروعة لشعبنا التركماني النبيل, وسيظل شعبنا مدافعا عن حقوقه وباذلا كل ما يملك حتى يتم تحرير كل مناطق التركمان من دنس عصابات داعش الاجرامية وتامين عودة كل النازحين التركمان لمناطقهم التي هجروا منها".

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4