.... الموقع قيد الانشاء close

أخبار العراق

(0) التعليقات - (2080) القراءات

الجعفري: تعاون أهالي الموصل مع القوات الأمنية له أثر كبير بتحرير المدينة


تركمان نيوز -  متابعة| 

 

اعتبر وزير الخاريجة ابراهيم الجعفري، السبت، تعاون أهالي مدينة الموصل مع القوات الأمنية بأنه كان له الأثر الكبير في التقدم السريع الحاصل لتحرير المدينة من تنظيم "داعش"، فيما أعرب عن استغرابه ممن يشكْلون على الحشد الشعبي ويحاولون تشويه صورة أبطاله.

وقال المكتب الاعلامي للجعفري، إن الأخير "التقى سفراء الدول العربية وممثلي البعثات الدبلوماسية المعتمدين في بغداد"، مبينأً أنه "جرى خلال اللقاء استعراض مجمل التطورات الأمنية والسياسية والحرب ضد عصابات داعش الإرهابية والانتصارات الكبيرة التي يحقـقها العراقيون في حربهم ضد الإرهاب، فضلاً عن إستكمال تحرير مدينة الموصل".

ونقل البيان عن الجعفري قوله، أن "قوة أبناء القوات المسلحة وأبطال الحشد الشعبي والعشائر والبيشمركة وقوات مكافحة الإرهاب وجميع الفصائل، إضافة إلى وحدة الموقف ودعم القوى السياسية ومسانـَدة الدول الصديقة عوامل ساهمت في تحقيق الانتصارات الكبيرة ضد عصابات داعش الإرهابية"، مؤكداً أن "تعاون أهالي مدينة الموصل مع القوات الأمنية كان له الأثر الكبير في التقدم السريع الحاصل في تحرير المدينة من إرهابيي داعش".

وأضاف، أن "الواقع الميداني للعمليات العسكرية ضد عصابات داعش الإرهابية يشير إلى حرص القوات العراقـية بفصائلها كافة على حماية أرواح المدنيِّين وهو ما تطلـب مضاعفة الجهود وبذل المزيد من التضحيات، والوقت"، مشيراً الى أن "ما يصنعه العراق من تقدم في حربه ضد الإرهاب هو انتصار لكل شعوب المنطقة والعالم فداعش يمثـل خطراً على جميع الدول ويشتبه من يظن أنه في مأمن من جرائمه".

وأوضح، الجعفري أن "على من يشكل على الحشد الشعبي ويحاول تشويه صورة أبطاله عليه أن يسأل نفسه، ما الذي قدمه هو للعراق مقابل التضحيات التي يقدمها الحشد الشعبي"، داعياً الى "إعتماد لغة الحوار والتواصل وإعادة أجواء الثقة ومد جسور التعاون لتجنيب المنطقة الصراعات وهدر ثروات الشعوب العربية".

وأعرب الجعفري عن أمله في أن "تحدث القمة العربية المزمع عقدها في الأردن فرقاً نوعياً في التعامل مع القضايا العربية، وتخرج بآليَّة من شأنها توحيد الصف العربي وإنهاء الأزمات والمشاكل التي تعصف بالمنطقة".

من جانبهم وبحسب البيان، "بارك السفراء العرب وممثـلو البعثات الدبلوماسية المعتمدون في بغداد الانتصارات التي يحقـقها العراقيون في حربهم ضد عصابات داعش الإرهابية وتحرير الجانب الأيسر من مدينة الموصل"، مشددين على "أهمية تفعيل التعاون المشترك لإيجاد حلول للأزمات التي تمر بها المنطقة، والاستمرار في دعمهم للعراق في حربه ضد الإرهاب".

 

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي أعلن، في 24 كانون الثاني 2017، عن تحرير الجانب الأيسر لمدينة الموصل من سيطرة تنظيم "داعش" بشكل كامل، فيما دعا القوات الأمنية المشتركة إلى التحرك بسرعة لتحرير الجانب الأيمن للمدينة.

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4