.... الموقع قيد الانشاء close

أخبار التركمان

(0) التعليقات - (1555) القراءات

حزب توركمن ايلي يدعو السادة النواب التركمان الى ضبط النفس ووضع المصلحة القومية العليا لشعبنا فوق كل اعتبار

تركمان نيوز - كركوك

 ناشد حزب توركمن ايلي النواب التركمان في البرلمان بالتحلي بضبط النفس وتجنب البعض من نوابنا ألإجلاء اطلاق التصريحات ألاستفزازية بحق البعض ألأخر من نوابنا على خلفية الخلاف الذي حصل بينهم حول تسمية مرشح من القومية التركمانية لشغل حقيبة وزارة الصناعة في التعديل الوزاري ألأخير الذي أجراه رئيس الحكومة د. حيدر العبادي وصادق عليه مجلس النواب العراقي قبل أيام.

جاء ذلك في تصريح أدلى به أرشد أوجي مستشار السيد رئيس حزب توركمن ايلي وجاء في نصه:  ماشهدته الساحة التركمانية وأروقة مجلس النواب العراقي وأستوديوهات عدد من الفضائيات العراقية ومانشر في بعض المواقع ألإخبارية التركمانية ومانشر في صفحات مواقع التواصل ألاجتماعي من تراشق كلامي بين بعض من ألإخوة النواب التركمان وكيل ألاتهامات لبعضهم البعض وتحميله المسؤولية في اخفاق النواب التركمان على تسمية مرشح من القومية التركمانية لشغل منصب وزير الصناعة في التعديل الوزاري ألأخير تلقيناه ببالغ ألاستغراب والتحفظ الشديد.

وبينّ أوجي أن تصنيف السادة المرشحين التركمان على أساس مذهبي من جانب البعض من السادة النواب التركمان وتحديد موقفه تجاهه وفق هذا ألأساس أمر غير مقبول بتاتا", لأن الهوية التركمانية هي التي تجمعنا جميعا مع كل احترامنا لكافة المذاهب التي يعتنقها أطياف شعبنا التركماني الكريم.

ودعا أوجي باسم حزب توركمن ايلي كافة النواب التركمان الكرام الى لملمة خلافاتهم ووضع حد للتراشق الكلامي فيما بينهم والذي كان له انعكاس سلبي بالغ علينا نحن التركمان من حيث نظرة الرأي العام العراقي الينا وهو يرى التنافس المحموم من جانب النواب التركمان الممثلين للشعب التركماني في أعلى سلطة تشريعية في البلاد على مسألة المناصب والقائمة على أساس النظرة الحزبية الضيقة والتي تتناقض كل التناقض مع المصلحة القومية العليا لشعبنا التركماني الكريم, بل وصل الحال بهم الى التكتل ضد بعضهم البعض وكل كتلة منهم تسعى الى ضمان فوز مرشحها بالحقيبة الوزارية مهما كلف ألأمر.

 

وناشد أوجي النواب التركمان الى توحيد كلمتهم والاتفاق فيما بينهم على ادراج كافة المرشحين التركمان لشغل الحقيبة الوزارية في قائمة تركمانية موحدة يتم مصادقتها من جانب كافة النواب التركمان في المجلس, ليتم رفعها الى السيد رئيس الوزراء ليتولى من جانبه شخصيا التدقيق في ألأمر واختيار المرشح ألأكفأ وألانسب لشغل الحقيبة الوزارية المخصصة للمكون التركماني في العراق.

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4