.... الموقع قيد الانشاء close
|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|العبادي: سنتخذ خطوات للحفاظ على وحدة العراق في مواجهة الاستفتاء|نائب تركماني: مجلس النواب العراقي يعتزم مناقشة حل مجلس كركوك|مصدر بالاتحاد الوطني: الاستفتاء لن يقام بالمناطق المتنازع عليها بعد ضغوط من سليماني|رئيس الوزراء التركي: الرد على استفتاء كردستان سيكون سياسياً ودبلوماسياً واقتصادياً|

أخبار التركمان

(0) التعليقات - (2773) القراءات

التركمان يطالبون العبادي باطلاق عمليات تحرير تلعفر وعدم الرضوخ لـ” الضغوط”.

تركمان نيوز- بغداد| طالب النائب التركماني نيازي اوغلو ، الاثنين ، القائد العام للقوات المسلحة بالاسراع في تحرير قضاء تلعفر من عصابات داعش ، وفيما اعتبر تاخير تحريره يؤشر الى وجود ضغوط سياسية ومحاولات للتغيير الديموغرافي ، اشار الى ان التركمان فقدوا أراضيهم ويعيشون الان أوضاعا مأساوية .

وقال اوغلو في تصريح لوكالة / المعلومة / تابعته «تركمان نيوز»، ان “اكثر من 400 الف تركماني يعشون في أوضاع مأساوية بعد تهجيرهم من قبل عصابات داعش من الموصل وهروبهم الى محافظات العراق الوسطى والجنوبية  حيث يسكنون الحسينيات وبعض العشوائيات”، مؤكدا ان “أكثر من 700 شهيد من التركمان في القوات الامنية والحشد الشعبي منذ 2014 والى الان”.

واضاف ان “التركمان الان فقدوا كل أراضيهم وأصبحوا مهجرين وعلى الحكومة والقائد العام للوات المسلحة الاسراع بمنح الضوء الاخضر للحشد الشعبي بتحرير وتطهير قضاء تلعفر من دون الرضوخ الى أي ضغوط”، معتبرا “تاخير تحرير القضاء سيأخذ منحى سياسي وديموغرافي في المستقبل”.

وتستعد قطعات الحشد الشعبي لبدء المرحلة السادسة لتحرير قضاء تلعفر ، فيما شنت عصابات داعش ، امس الاحد ، هجوما وصفته القيادات العسكرية بـ”الكبير” في تلعفر في محاولة لفتح ثغرة من اجل تهريب قيادات داعش المحاصرة داخل القضاء الا ان قطعات الحشد الشعبي تصدت للهجوم وأفشلته مكبدة عصابات داعش عشرات القتلى وإعطاب جميع الآليات والأسلحة المهاجمة./انتهى

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4