.... الموقع قيد الانشاء close

اقتصاد

(0) التعليقات - (1782) القراءات

توران: العراق خسر 160 ألف برميل خلال سيطرة الأكراد اليوم على شركة نفط الشمال

تركمان نيوز - متابعة| أكد النائب عن محافظة كركوك حسن توران، الخميس، أن العراق خسر 160 ألف برميلٍ خلال سيطرة قوة كردية تابعة لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني على شركة نفط الشمال.

وقال توران في تصريح لوكالة /المعلومة/ تابعته «تركمان نيوز»؛ إن “قوة عسكرية تابعة لحزب الاتحاد الوطني بزعامة جلال طالباني دخلت لمبنى شركة نفط الشمال وتواجدت بداخلها 12 ساعة وأحكمت سيطرتها على أنبوب (TFI)  النفطي الذي ينقل الخام من حقول بابا كركر النفطية إلى أنقرة عبر مصفى جيهان التركي”، مبيناً أن “القوة العسكرية اوقفت ضخ النفط لتركيا طيلة فترة تواجدها”.

وأضاف أن “خسائر العراق خلال الـ12 ساعة الماضية إزاء إيقاف ضخ الخام بلغت حوالي 160 ألف برميل نفطي”، مشيرةً إلى أن “ضخ النفط لتركيا استأنف قبل قليل دون التأكد من انسحاب القوة العسكرية لخارج الشركة من عدمه”.

ورأى الخبير الاستراتيجي في الشؤون السياسية واثق الهاشمي، في وقتٍ سابق من اليوم الخميس، أن الأحداث التي شهدتها محافظة كركوك بشأن سيطرة قوة عسكرية كردية على شركة نفط الشمال بداية لانقسام أطراف التحالف الكردستاني الرئيسة، فيما لفت إلى أن انقسامها سيغير مستقبل تحالفاتها السياسية.

وعزت اللجنة القانونية النيابية، في وقتٍ سابق من اليوم الخميس، الأحداث التي شهدتها شركة خام الشمال في محافظة كركوك لتأخر إقرار قانون النفط والغاز الموجود لدى مجلس شورى الدولة ورئاسة الوزراء.

وسيطرت قوة من البيشمركة التابعة للاتحاد الوطني الكردستاني، اليوم الخميس، على شركة نفط الشمال في محافظة كركوك، فيما  أعتبر عضو المكتب السياسي بالاتحاد الوطني آسو مامنددخول القوة العسكرية لشركة نفط الشمال رسالة إلى انذار لبغداد مفادها وجوب إنشاء مصفى نفطي في كركوك./انتهى

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4