.... الموقع قيد الانشاء close

أخبار العراق

(0) التعليقات - (2266) القراءات

علي أكرم لـ«تركمان نيوز»: ان حل مجلس محافظة كركوك فرصة لتحجيب دور المحافظ من تمرير أجنداته

تركمان نيوز- بغداد| عد رئيس مؤسسة انقاذ التركمان الدكتور علي أكرم، الاحد، قرار مجلس النواب العراقي بشأن انزال علم كردستان فوق المباني الحكومك بمحافظة كركوك بـ"الشجاعة" وحازمة ضد هذه الازمة، مطالباً ممثلي المكون التركماني والعربي بتقديم طلب للبرلمان لحل مجلس محافظة كركوك.

 

 

وقال اكرم في تصريح لـ«تركمان نيوز»؛ " تعودنا ان نرى على مدى 14 عاماً مفاجأت كثيرة ومتتالية من الاحزاب الكردية والتي دائما تنم عن رغبتهم  وتفكيرهم بالمصالح الحزبية الضيقة وتنفيذ الاجندة الاقليمية والدولية المضرة باستقرار العراق ككل حتى بالشعب الكردي ".
 
واضاف اكرم، " رفع العلم الكردي في كركوك  كانت خطوة لخلق ازمة سياسية وصراع جديد في العراق الذي لا زال يلملم جراحاته من جراء ماتعرض له من الحرب مع داعش، حيث فتحت ازمة سياسية واجتماعية بين مكونات كركوك والتي قد تفتح جبهة امنية خطيرة اخرى وخاصة ان داعش على مقربة كيلومترات من كركوك في قضاء الحويجة والتي لاتزال تحت سيطرتهم".
 
وتابع أكرم، " ما يدعو الى التفاؤل هو الرفض السياسي الداخلي من قبل مكونات كركوك سواء من العرب او التركمان جماهيرياً وسياسياً والأهم هو وقوف البرلمان اليوم وبشجاعة وحزم ضد هذه الازمة واعطاء الرأي القانوني والدستوري بشكل واضح والذي رمى اليوم الكرة في ملعب الحكومة المركزية للبت في هذا الموضوع واتخاذ الاجراءات التي تثبت هيبة الدولة وقوتها في مسك الارض وفض النزاع في اي بقفعة عراقية". 
 
وأشار اكرم، ان " الطرف الكردي بكل تأكيد لن يتوقف عن المناورة وسيلجأ الى المحكمة الاتحادية كرد فعل والذي سنعرف به ومن خلاله استقلال القضاء وقوته، حيث على القضاء ان يبت في الموضوع بشكل سريع لتجنب ابعاد الحكومة المركزية وجعل قرار البرلمان العراقي مجمداً في المحاكم  وبدون فعالية". 
 
لافتاً، انه "من الضروري الإنتباه الى موضوع مهم وهو ان الاكراد يمثلون الاغلبية في مجلس محافظة كركوك ضمن التشكيلة غير المنتخبة، فاليوم أقروا موضوع العلم من خلال هذا المجلس وغداً سيتحركون لإقرار مواضيع اكثر مصيرية مثل انضمامها للاقليم او ماشابه".
 
وطالب اكرم ممثلي المكونين التركماني والعربي، قائلا " يجب على الاحزاب السياسية الممثلة في المجلس من التركمان والعرب والطلب من أعضائهم بضرورة تقديم طلب للبرلمان العراقي بحل مجلس محافظة كركوك بشكل سريع فرصة لتحجيب دور المحافظ من تمرير أجنداته الاكثر خطورة لمصير كركوك والعراق". 
 
مشدداً، انه "من الضروري عدم السكوت عن هذه الخطوة على كافة النواحي وتحريك الموضوع اعلامياً وسياسيا وجماهيرياً فالخطوات القادمة ستكون خطرة لا محالة من الاكراد في حال نجاح معركة العلم". 
 
يذكر أن مجلس النواب العراقي صوّت، في وقت سابق من اليوم السبت (1 نيسان 2017)، على رفع العلم العراقي فقط في كركوك وعدم التصرف بنفط المحافظة./انتهى

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4