.... الموقع قيد الانشاء close
|المندلاوي: التركمان يؤكدون دعمهم الكامل لمشروع التعايش السلمي في العراق ما بعد داعش|إنقاذ التركمان: تحويل تلعفر وطوز خورماتو الى محافظتين مشروع نعمل عليه منذ سنوات|نائب يكشف عن توافق ثلاث دول لتكون كركوك تركمانية وطوزخورماتو وتلعفر محافظتان|البدء بترويج معاملات العودة لنازحي تلعفر|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|

اقتصاد

(0) التعليقات - (5070) القراءات

البرنامج الانمائي في العراق: الحكومة الكندية تُساهم أكثر من مليوني دولار إضافي لدعم مشاريع استقرار العراق

تركمان نيوز| أعلنت الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق ليز غراندي، الجمعة، عن تقديم الحكومة الكندية مساهمة إضافية قدرها 2.2 مليون دولار أمريكي إلى صندوق تمويل الاستقرار الفوري الذي ينفذه برنامج الأمم المتحدة ويمول مشاريع سريعة المردود في المناطق المحررة من عصابات داعش الارهابية.

وقالت غراندي في بيان، حصلت «تركمان نيوز»، ان "مساهمة كندا الإجمالية حتى الآن ارتفعت إلى 6.3 مليون دولار أمريكي".

 

وتابعت" وبناء على الأولويات التي حددتها حكومة العراق والسلطات المحلية، يساعد صندوق تمويل الاستقرار الفوري في إجراء إصلاحات سريعة في البنى التحتية العامة، ويقدم منحًا للمنشآت الصغيرة، ويعزز قدرات السلطات المحلية، ويشجع المشاركة المدنية والمصالحة المجتمعية، ويوفر فرص عمل مؤقتة من خلال برامج الأشغال العامة".

 

واضافت "نسارع للمساعدة على تحقيق الاستقرار في شرق الموصل والمناطق المحررة في محافظة نينوى، إذ يجري حالياً تنفيذ أكثر من 200 مشروع من المشاريع ذات الأولوية العالية، ونتوقع بذل مزيد من الجهود قريباً. فإذا أضفنا غرب الموصل، فلا بد من توسيع نطاق عملنا بشكل كبير. هناك بالفعل أضرار واسعة النطاق. وتأتي مساهمة كندا في الوقت المناسب تماماً".

 

من جانبها قالت كريستال بروسيشن القائم بأعمال السفارة الكندية في العراق "كندا فخورة بدعم العمل الهام الذي يقوم به صندوق تمويل الاستقرار الفوري لاستعادة الخدمات الأساسية بغية مساعدة العراقيين من الأطفال والنساء والرجال على العودة إلى ديارهم في المناطق المحررة حديثاً في أسرع وقت ممكن".

ويعمل مشروع صندوق تمويل الاستقرار الفوري، الذي تأسس في حزيران /يونيو، 2015، في المناطق التي تحررت حديثًا في محافظات الأنبار وصلاح الدين ونينوى وديالى.

 

وكان قد ساهمت الحكومة التركية،  في وقت سابق ( ١٣ نيسان ٢٠١٧)، بمبلغ قدره 750,000 دولار أميركي لصالح مشروع تمويل الاستقرار التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق، والذي يمول مبادرات سريعة في مناطق محررة من سيطرة تنظيم "داعش".

 

ويذكر ان هناك أكثر من 500 مشروع اكتملت أو يجري تنفيذها في 22 موقعاً. وقد عاد منذ بداية الأزمة أكثر من 1.6 مليون شخص إلى ديارهم./انتهى

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4