.... الموقع قيد الانشاء close
|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|العبادي: سنتخذ خطوات للحفاظ على وحدة العراق في مواجهة الاستفتاء|نائب تركماني: مجلس النواب العراقي يعتزم مناقشة حل مجلس كركوك|مصدر بالاتحاد الوطني: الاستفتاء لن يقام بالمناطق المتنازع عليها بعد ضغوط من سليماني|رئيس الوزراء التركي: الرد على استفتاء كردستان سيكون سياسياً ودبلوماسياً واقتصادياً|

أخبار العراق

(0) التعليقات - (1658) القراءات

رئيس البرلمان العراقي يشدد على ضرورة إشراك التركمان بالقرار السياسي

تركمان نيوز- متابعة| شدد رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري، اليوم الأربعاء، على ضرورة إشراك التركمان بالقرار السياسي باعتبارهم أحد الأركان المهمة للتنوع الموجود في العراق.

 

 

شدد رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري، اليوم الأربعاء، على ضرورة إشراك التركمان بالقرار السياسي باعتبارهم أحد الأركان المهمة للتنوع الموجود في العراق.

 

وقال الجبوري في كلمة خلال مؤتمر "الملتقى التركماني" الذي عقد في بغداد، إن "أهلنا التركمان في العراق باعتبارهم القومية الثالثة في هذا الوطن يشكلون أحد الأركان المهمة من التنوع العراقي الاثني، ولقد كان التركمان ولا زالوا أوفياء وقدموا الغالي والنفيس في سبيل وحدته واستقلاله وسيادته وخدموا وطنهم".

 

وأضاف الجبوري أن "التركمان تعرضوا للمظلومية في عهد النظام البائد (عهد الرئيس العراقي الراحل صدام حسين) ومن قبل الإرهاب حاليا".

 

وشدد على ضرورة منحهم "حقوقهم الأصيلة والثابتة في الشراكة السياسية والاستقرار الأمني والاجتماعي، خاصة أن بعض المناطق التركمانية (تلعفر والحويجة) لا تزال تحت سيطرة تنظيم (داعش) الإرهابي".

 

وجدد المطالبة بإعادة "جميع النازحين لأراضيهم ومنع أي محاولات للتغيير الديموغرافي الذي يمس بأحقية هذه المكونات بالعودة إلى مواطن عيشهم الأصلية".

 

والتركمان ثالث أكبر قومية في العراق بعد العرب والكرد، وينتشرون في أرجاء البلاد لكن يتركز وجودهم في مناطق متنازع عليها بين بغداد وحكومة الإقليم الكردي في العراق خصوصا كركوك.

 

ولا توجد أرقام رسمية لعدد التركمان في العراق، لكن المسؤولين التركمان يقولون إنهم يشكلون نحو 7 في المئة من سكان البلاد البالغ عددهم نحو 33 مليونا.

 

ويمتلك المكون التركماني 9 مقاعد في البرلمان العراقي من أصل 328 مقعدا.

 

المصدر: وكالة الاناضول

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4