.... الموقع قيد الانشاء close
|المندلاوي: التركمان يؤكدون دعمهم الكامل لمشروع التعايش السلمي في العراق ما بعد داعش|إنقاذ التركمان: تحويل تلعفر وطوز خورماتو الى محافظتين مشروع نعمل عليه منذ سنوات|نائب يكشف عن توافق ثلاث دول لتكون كركوك تركمانية وطوزخورماتو وتلعفر محافظتان|البدء بترويج معاملات العودة لنازحي تلعفر|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|

أخبار التركمان

(0) التعليقات - (4329) القراءات

البياتي: اكدنا مرارا وتكرارا في الاعلام ان سجون داعش مليئة بالتركمان في تلعفر كما اكدت ذلك الامم المتحدة

تركمان نيوز- بغداد| اكد رئيس مؤسسة انقاذ التركمان الدكتور علي اكرم البياتي، الاربعاء، ان داعش بعد ان فقدت سيطرتها على الموصل بدأت بتصفية المدنين في السجون، مؤكداً بان وجود المدنين التركمان مع ايزيديين في سجون تلعفر كانت للامم المتحدة علم بها كما اشرنا ذلك في مرات عديدة في الاعلام

 

وقال البياتي في تصريح لـ«تركمان نيوز»، بانه "كانت لدينا معلومات قبل فترة واكدتها بعض مكاتب الامم المتحدة ان هناك مدنيين نساء ورجال في سجون داعش تلعفر من التركمان والايزيدية". مضيفاً "اننا نعتقد ومن المحتمل ان من تم اعدامهم يوم امس في تلعفر هم هؤلاء الموجودين في تلك السجون". 
 
واشار البياتي، ان " تنظيم داعش وبعد فقدانها لمعقلها الكبير في الموصل وانباء عن مقتل او اصابة البغدادي في سوريا اصيبت بنوع من التوتر على جميع المستويات لذلك بدات بتصفية الكثير من المدنيين سواء المعتقلين في السجون او من بعض عناصرها الفارين من الموصل بعد الهزيمة".
 
وطالب البياتي، "من الضروري الاستعجال بتحرير تلعفر لمنع خسائر اكثر في المدينة ولتسهيل عودة النازحين من اهالي تلعفر الذين يبلغ عددهم اكثر من ٣٠٠ الف وهم في ضروف سيئة ولديهم الرغبة في العودة في حال تحررت المدينة وتوفرت الضروف الفنية و اللوجستية للعودة". 
 
وكشف نائب رئيس مجلس محافظة نينوى العراقية، نور الدين قبلان، امس الثلاثاء، إن تنظيم "داعش" الإرهابي، أعدم 200 تركمانيًا كان يحتجزهم في قضاء تلعفر غرب الموصل عاصمة المحافظة.
 
ويذكر ان مؤسسة انقاذ التركمان، كشفت في وقت سابق ( ٣٠/ حزيران/ ٢٠١٧)، بتحرير سبعة عشر طفلا تركمانيا من قضاء تلعفر من قبل القوات الامنية العراقية، كانوا محتجين لدى تنظيم داعش في أحياء الساحل الايمن من مدينة الموصل./انتهى

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4