.... الموقع قيد الانشاء close
|المندلاوي: التركمان يؤكدون دعمهم الكامل لمشروع التعايش السلمي في العراق ما بعد داعش|إنقاذ التركمان: تحويل تلعفر وطوز خورماتو الى محافظتين مشروع نعمل عليه منذ سنوات|نائب يكشف عن توافق ثلاث دول لتكون كركوك تركمانية وطوزخورماتو وتلعفر محافظتان|البدء بترويج معاملات العودة لنازحي تلعفر|قره ناز: نستغرب من موقف الامم المتحدة المتجاهل لمظلومية التركمان خلال عمليات فرض القانون|مؤسسة انقاذ التركمان: ما حدث في التون كوبري جريمة ابادة جماعية مؤكداً ان البيشمركة استخدمت اسلحة محرّمة دولياً.|مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب بمنح منصب محافظ كركوك للمكون التركماني كإستحقاق وطني|مؤسسة تركمانية: تبارك بفرض هيبة الدولة في كركوك وتدعو الحكومة والبرلمان لاسراع أجراء انتخابات فيها|مفوضية حقوق الانسان تستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار الجبهة التركمانية في كركوك|يلدريم: تركيا لن تتغاضى عن أي خطوات تستهدف الوجود التركماني شمالي العراق|

أخبار العراق

(0) التعليقات - (4184) القراءات

مصدر نيابي يكشف اسماء مرشحي مجلس مفوضية حقوق الانسان مؤكداً ان التحالف الوطني اتفق على مرشح المكون التركماني

تركمان نيوز- بغداد| كشف مصدر نيابي، الاثنين، عن أسماء المرشحين الـ 15 لمجلس المفوضية العليا لحقوق الانسان العراقية.

 

 

وأفاد المصدر بحسب وكالة الفرات نيوز، بان المرشحين هم كل من "{ثامر ياسين}، {علي ميزر}، {وحدة الجميلي}، {هيمن باجلان}، {فاضل الغراوي}، {مشرق ناجي}، {فاتن عبد الواحد}، {د.علي اكرم زين العابدين}، {زيدان خلف عبد}، {بسمة مصطفى}، {عامر بولص}، {عقيل جاسم}".
 
وأضاف "أما الأعضاء الاحتياط فهم، {أنس العزاوي}، {فيصل عبدالله}، {بروين محمد}".
وكانت هيئة رئاسة البرلمان، قد أضافت فقرة التصويت على مرشحي مفوضية حقوق الانسان، في جدول اعمال جلسة اليوم الأثنين.
 
وذكر المصدر نفسه، ان "عدد المرشحين 15 شخصاً، موزعين على سبعة مرشحين من التحالف الوطني، واربعة لاتحاد القوى العراقية واثنين للكتل الكردستانية، وواحد للمكون المسيحي، وآخر {إحتياط} يكون حاضراً في اجتماعات المفوضية ولا يحق له التصويت".
 
وبين ان "مرشح المكون التركماني، د.علي اكرم اتفق على ان يكون ضمن مرشحي التحالف الوطني، وكان مرجحا ان يتم التصويت على المرشحين بجلسة اليوم لكن حال دون ومن المؤمل طرحها للتصويت في الاسابيع المقبلة بعد حسم الخلاف بين اتحاد القوى وائتلاف الوطنية الذي كان سبباً في تأخير الاتفاق على تسميتهم".
 
ويذكر ان لجنة الخبراء النيابية اعلنت في وقت سابق عن انتهاء من اختيار اسماء المرشحين لعضوية مجلس المفوضية العليا لحقوق الانسان ورفعها للبرلمان لغرض المصادقة عليهم./انتهى 

... اضف تعليق

: الاسم

: البريد الالكتروني

: التعليق


Change image?

2
3
4